*_*((منتدى شبكة بوكا الفنية))*_*

*_*((منتدى شبكة بوكا الفنية))*_*

أفلام عربية وأجنبية - أغانى عربية ( البومات كاملة ؛ ريميكسات ؛ أغانى سينجل ) - برامج - اتصالات - أنترنت - أعلانات مجانية - مومبيوتر العصر - مصنع السيارات - الرياضة
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول



شاطر | 
 

 موسوعـــــه الأمراض المنتشره فى مصر و العالم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
boca0007
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 2049
العمر : 29
الدولة : egypt
الوظيفة : academy student
تاريخ التسجيل : 28/06/2007

مُساهمةموضوع: موسوعـــــه الأمراض المنتشره فى مصر و العالم   الأحد أغسطس 19, 2007 12:43 am

سرطان الرئة
Lung Cancer



سرطان الرئه هو ثاني أكثر السرطانات شيوعاً في العالم ( بعد سرطان الجلد ) والمسبّب الاكثر للوفاة بأمراض السرطان .
وهو يصيب في أغلب الأحيان الاشخاص الذين تتراوح اعمارهم بين سن الخمسين و السبعين .
وهو مرض يمكن الوقاية منه الى حد كبير _ حيث إن عامل خطره الرئيسي هو التدخين _ فيما مضى كان سرطان الرئة دائماً أكثر شيوعا ًفي أوساط الرجال لكن الفجوة في السنوات الأخيرة ضاقت كثيراً بعد ان ازدادت أعداد المدخنّات من النساء .
كذلك فإن الاشخاص الذين يمضون وقتاً كثيراً في جو عابق بالدخان – كالعاملين في الحانات مثلاً – هم عرضة ايضاً لخطر الاصابة بسرطان الرئة بسبب التدخين السلبي .


العلامات و الاعراض :

• سعال مزمن ( مستمر ) ، يحتوي احيانا على بصاق ( بلغم ) موشّح بالدم .
• ضيق في النفس .
• فقدان غير معلّل للوزن .
• ألم في الصدر .
• أزيز .
• عوارض من التهاب القصبات او الالتهاب الرئوي .

وبعض أشكال سرطان الرئة يكون بدون أعراض حتى يستفحل تماماً .


يمكن ان يتكور سرطان الرئه ببطء شديد ، وقد تستغرق أعراضه سنوات عديدة لكي تظهر ، إضافة الى ذلك ، هنالك أنواع من سرطان الرئة لا تسبب أية أعراض حتى تصبح في مراحلها الاخيرة . و نتيجة لذلك ، لا يمكن تشخيص سرطان الرئة حتى يستفحل تماما و تصبح خيارات علاجه محدودة .

إذا اشتبه طبيبك انك مصاب بسرطان الرئة ، فسوف يطلب منك إجراء صورة شعاعية للصدر – فقد يؤكد التشخيص عن طريق الظل غير السوي للرئة ، كذلك قد يطلب الطبيب منك إرسال عيّنة من البلغم الى المختبر بهدف تحليلها و التأكد ما إذا كانت تحتوي على خلايا سرطانية ، او قد يحيلك الى قسم تنظير القصبات . وهناك ، يمرّر انبوب عبر الفم الى الرئتين لمعاينة القصبات .


خيارات علاج سرطان الرئة :

هناك ثلاثة خيارات للعلاج و يحدد كل منها طبيعة السرطان و مدى استفحاله :

• الجراحة : يمكن استئصال الورم عن طريق الجراحة فقط اذا لم يكن السرطان قد امتد الى اعضاء اخرى ، فإذا لم يكن هناك أي انتشار ، يقوم الجراحون باستئصال رئة واحدة بأكملها او جزء كبير منها .
• العلاج الكيميائي : يلي الجراحة عادة علاج بالادوية الكيميائية للقضاء على الورم ، وهذا النوع من العلاج يستخدم ايضاً لاستهداف الاورام الخبيثة جدا.
• المداواة بالاشعة : يبطئ هذا العلاج نمو الورم لكن لا يقضي عليه تماماً ، وهو يستخدم غالباً لمعالجة الاورام البالغة الصغر – المعروفة بالنقائل ****stases التي انتشرت من الرئتين الى الدماغ و العظام و الكبد ، وفي اغلب الاحيان يتبع المداواة الاولية بالاشعة علاج كيميائي .


التوقعات البعيدة المدى :

تكون فرصة الشفاء من السرطان أفضل بالنسبة للاشخاص الذين يكتشف عندهم المرض بشكل مبكر ، حيث يمكن ان يشفوا تماما منه .

لكن التوقعات المستقبلية تبقى ضعيفة بشكل إجمالي ، حيث يبقى شخص واحد من اصل 20 على قيد الحياة بعد مرور 5 سنوات على العلاج ، وفي الحالات التي ينتشر فيها المرض ، ينجح العلاج الفعال فقط في تخفيف و تحسين نوعية الحياة ، لكنه لا يطيل من مأمول الحياة .


الوقاية من سرطان الرئه

إن الاقلاع عن التدخين يقلل من حيث المبدأ من خطر الاصابة بسرطان الرئة .
وقد بينت الابحاث أن المدخنين السابقين معرّضون اكثر قليلا فقط لخطر تطوير المرض من غير المدخنين

_________________
AHMED AHMED ABDOU MOHAMED

EL-SHOROUK ACADEMY

MANAGEMENT & ACCOUNTING

bocabux2008@live.com

econda0007@yahoo.com

WwW.BoCa.BeStGoO.CoM
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://boca.bestgoo.com
boca0007
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 2049
العمر : 29
الدولة : egypt
الوظيفة : academy student
تاريخ التسجيل : 28/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: موسوعـــــه الأمراض المنتشره فى مصر و العالم   الأحد أغسطس 19, 2007 12:44 am

الإلتهاب الكبدي الوبائي (ب) Hepatitis B





التهاب الكبد الفيروسي (ب) يعتبر مشكلة صحية عالمية رئيسية. في الحقيقة، المرض يأتي في الترتيب الثاني بعد التبغ كسبب للإصابة بالسرطان. بالإضافة لذلك، فيروس التهاب الكبد (ب) يعتبر أكثر عدوى من فيروس نقص المناعة المكتسبة الذي يسبب مرض الإيدز.

. معظم الأشخاص الذين يصابون بفيروس الكبد ب يستطيعون مقاومته وطرده من الجسم ، إلا أن هناك نسبة تقدر بـ 5-10% لا تستطيع أجسامهم التخلص منه فيصبحون حاملين له وقد يتطور المرض عند نسبة قليلة منهم إلى تليف بالكبد، سرطان الكبد، فشل كبد، أو الموت. بالإضافة لذلك يتطور المرض عند 10% من المصابين تقريبا ليصبح مزمنا ويصبح الشخص حاملا لهذا الفيروس وقادر على نشر المرض إلى الآخرين. بالنسبة للعالم العربي يوجد أكثر من مليون إنسان يحملون الفيروس في المملكة العربية السعودية لوحدها. لحسن الحظ، من الممكن منع الإصابة بهذا الفيروس بأخذ التطعيم الواقي منه وباتباع طرق الوقاية.

ما هي أعراض الإصابة بالفيروس؟


بعد الإصابة بالفيروس بـ 60-120 يوم تبدأ الأعراض بالظهور. ولكن تظهر الأعراض فقط في 50% من المصابين البالغين، أما بالنسبة للرضع والأطفال فنسبة ظهور الأعراض تكون في الغالب أقل. بعض الناس يصبحون مرضى جدا بعد إصابتهم بالفيروس.

أما الأعراض المرضية فيمكن أن تشمل:
يرقان (اصفرار الجلد والعينين)
تحول البول إلى اللون الداكن كلون الشاي
تحول البراز إلى اللون الفاتح
أعراض كأعراض الأنفلونزا (فقدان الشهية، ضعف عام وإعياء، غثيان وقيء)
حمى، صداع أو ألم في المفاصل
طفح جلدي أو حكة
ألم في الجزء الأيمن العلوي من البطن
عدم تحمل للطعام الدسم والسجائر

هذه الأعراض عادة لا تظهر لدى أغلبية المرضى المصابين بهذا الفيروس ولكنها تكون شائعة أكثر عند الذين يصابون بالالتهاب وهم كبار. الطريقة الوحيدة التي يمكن بها تحديد المرض هي تحليل الدم الخاص بهذا الفيروس.

كيف تتم العدوى؟

يتواجد فيروس الالتهاب الكبدي الفيروسي (ب) في الدم وسوائل الجسم الأخرى مثل (السائل المنوي - الإفرازات المهبلية - حليب الأم - الدموع - اللعاب).

وتتم العدوى عند التعرض لهذه السوائل أثناء المعاشرة الجنسية، استخدام إبر ملوثة، عن طريق الفم، أو عن طريق جرح أو خدش في الجلد.

بمقدور فيروس الالتهاب الكبدي الفيروسي (ب) العيش على سطح المواد الملوثة لمدة شهر

ومن الممكن الإصابة به من خلال المشاركة في استخدام أدوات الحلاقة أو فرش الأسنان.

ومع ذلك فإنه في حوالي من %30 من الحالات لا تعرف الطريقة التي تمت بها العدوى.

إذا نستطيع تلخيص طرق انتقال هذا الفيروس من شخص إلى آخر كالتالي:

من الأم إلى الجنين
انتقال بين أفراد العائلة
انتقال عن طريق الممارسة الجنسية وسوائل الجسم
] طرق أخرى غير معروفة

هل أنا معرض لخطر الإصابة بالفيروس؟

هل سبق لك الإصابة بمرض جنسي؟
هل سبق لك أن عاشرت جنسيا أكثر من شريك واحد؟
هل سبق لك أن شاركت في استعمال الإبر (الحقن) أو شاركت في تعاطي المخدرات عن طريق الحقن المشترك؟
هل تقوم بإجراء غسيل كلوي أو تتلقى نقل دم أو مشتقاته؟
هل تعيش مع شخص مصاب بالفيروس؟
هل سبق لك أن تعرضت للحجامة، للوشم، لثقب الأذن أو الأنف، أو للختان؟
هل تقوم بمشاركة أحد ما في أدوات الحلاقة أو فرش الأسنان؟
هل تعمل في مجال تتعرض فيه إلى التعامل بالدم أو سوائل الجسم الأخرى؟

إذا أجبت بنعم لأي من الأسئلة فربما تكون معرضا لخطر عدوى الالتهاب الكبدي الفيروسي (ب).

كيف يمكن منع الإصابة بهذا الفيروس؟

تأكد من أنك وأفراد عائلتك قد تلقيت الـ 3 جرعات التطعيمية.

استخدام العازل الطبي عند المعاشرة الجنسية (إذا لم يكن لدى أحد الزوجين مناعة ولم يتلق التطعيم وكان أحدهما مصابا أو حاملا للفيروس).

ارتداء القفازات عند لمسك أو تنظيفك لأي دم. في حالة عدم توفر قفازات واقية ينصح عند تنظيف منطقة بها دم لشخص آخر استخدم قطعة من القماش وكثيراً من الماء بعد التأكد من أنه لا يوجد جروح في الأيدي.

[*] تجنب الاستعمال المشترك لأدوات الحلاقة (مثلا الأمواس في محلات الحلاقة)، وفرش الأسنان أو أقراط التي توضع في ثقب الأذن أو الأنف للسيدات والأدوات المستخدمة لهذا الغرض ومقصات الأظافر، وأدوات الحجامة والوشم والختان.

تجنب الاشتراك مع الآخرين في مضغ اللبان أو إعطاء الطفل طعاما ممضوغا من قبل الآخرين.

تأكد من تعقيم الإبر والمعدات الطبية ذات الاستعمال المشترك مثل معدات طبيب الأسنان.

هل ينتقل الفيروس (ب) عن طريق التعاملات البسيطة؟

لا ينتقل التهاب الكبد الفيروسي (ب) عن طريق التعاملات البسيطة مثل:

المصافحة
القبلات العادية التي لا تحمل لعاب
تناول طعام تم إعداده عن طريق شخص حامل للفيروس
زيارة مصاب بالمرض
اللعب مع طفل حامل الفيروس
العطاس أو السعال
الأكل والشرب من وعاء واحد

ماذا يحدث بعد الإصابة بالفيروس؟

بعد الإصابة يقوم جهاز المناعة بتخليص الجسم من الفيروس عند 95% من البالغين وبذلك يتم شفائهم خلال شهور قليلة ولن تتم إصابتهم به مرة أخرى بسبب تكوين أجسام مضادة لهذا الفيروس والتي يمكن اكتشافها بواسطة تحليل الدم المسمى أنتي إتش بي أس Anti-HBs. هذا يعني أن المريض قد شفي من هذا المرض ولن يعود إليه مرة أخرى وليس حاملا للفيروس، أي لن ينقل الفيروس للآخرين.

تكون نتيجة هذا التحليل Anti-HBs غالباً إيجابية عندما يأخذ الشخص التطعيم الخاص بالالتهاب الكبدي الفيروسي (ب).

أما بالنسبة لحوالي %5 من البالغين و25% إلى %50 من الأطفال أقل من 5 سنوات و%90 من حديثي الولادة المصابين بالالتهاب الكبدي الفيروسي (ب) لا يستطيعون التخلص من هذا الفيروس ويصبحون بذلك مصابين و (أو) حاملين لهذا الفيروس، أي بإمكانهم نقل الفيروس إلى أشخاص آخرين.

ما الفرق بين حامل الفيروس والمصاب بالمرض؟

الحامل للفيروس عادةً لا تحدث له أية علامات أو أعراض للمرض كما أن إنزيمات الكبد لديه تكون طبيعية ولكنه يظل مصاباً لسنوات عديدة أو ربما مدى الحياة ويكون قادراً على نقل الفيروس لغيره. معظم حاملي الفيروس لا يعانون من مشكلة حقيقية مع الالتهاب الكبدي الفيروسي (ب) ورغم أنهم يعيشون بصحة جيدة إلا أن قلة منهم يكونون عرضةً أكثر من غيرهم للإصابة بالالتهاب الكبدي المزمن والتليف وأورام الكبد. والأورام تنشأ عادة عند الأشخاص الذين أصبح لديهم تليف كبدي.

منعاً من انتقال هذا الفيروس بواسطة حامل الفيروس يجب عليه أن لا:
يقوم بالمعاشرة الجنسية إلا إذا كان الطرف الأخر لديه مناعة أو قد تلقى التطعيمات اللازمة ضد هذا الفيروس وإلا فعليه أن يلتزم بارتداء العازل الطبي
يتبرع بالدم أو البلازما أو أي من أعضاءه للآخرين أو أن يشارك استخدام أمواس الحلاقة أو فرش الأسنان أو مقصات الأظافر
] يقوم بالسباحة في المسابح في حالة وجود جروح في الجلد

ويجب على حامل الفيروس:

مراجعة الطبيب المختص كل 6-12 شهراً لعمل الفحوصات اللازمة والتأكد من أن الكبد على ما يرام
الابتعاد نهائياً عن تناول المشروبات الكحولية لما لها من أثر مدمر على الكبد وخاصة لحاملي هذا الفيروس
عدم استعمال الأدوية إلا بعد استشارة الطبيب وتحت إشرافه وذلك لأن كثير من الأدوية من الممكن أن تؤثر على الكبد
تناول الغذاء الصحي المتوازن والمواظبة على ممارسة الرياضة
فحص أفراد العائلة وإعطاء التطعيم لغير الحاملين للفيروس والذين ليس لديهم مناعة
أخذ الحذر من الإصابة بفيروس الكبد (د)

أما المصاب بالمرض فهو مصاب بالفيروس إصابة مزمنة أي لم يستطيع التخلص منه خلال ستة أشهر مع وجود ارتفاع في أنزيمات الكبد. يتم تأكيد الإصابة المزمنة عن طريق أخذ عينة من الكبد وفحص نشاط الفيروس في الدم HBe-Ag و HBV-DNA أو ما يسمى بتحليل الـ PCR. وهذا يعني أن الفيروس يهاجم الخلايا وإذا استمر هذا الالتهاب المزمن النشط لفترة طويلة فمن الممكن ظهور أنسجة ليفية داخل الكبد وهذا ما يسمى بالتليف الكبدي. والتليف يؤدي إلى:

إلى خشونة الكبد وتورمها

الضغط على الأوردة مما يعيق تدفق الدم فيها ومن ثم يرتفع ضغط الوريد البابي مما يؤدي إلى ظهور دوالي في المريء والمعدة أحياناً والتي قد تنفجر مسببة نزيفاً دموياً يظهر على شكل قيء دموي أو تحول لون البراز إلى اللون الأسود وقد يؤدي إلى ظهور الاستسقاء والتعرض لحدوث اعتلال المخ والغيبوبة الكبدية
قابلية أكبر لظهور أورام الكبد.

هل يوجد علاج للالتهاب الكبدي الفيروسي (ب)؟

يوجد الدواء المسمى الإنترفيرون interferon والذي ثبتت فاعليته في السيطرة على المرض في حوالي 30% من المرضى. هناك أيضا بعض الأدوية الأخرى والتي ثبتت فاعليتها حديثا مثل دواء Lamuvidine لاموفيدين. ولا تزال الأبحاث مستمرة لإيجاد أدوية أخرى ذات فاعلية كبيرة وأقل مضاعفات. وتم الآن اعتماد العقارات الجديدة المشتقة المطورة للإنترفيرون وهي بيج-إنترفيرون peginterferon alfa والنتائج تعتبر فعلا مشجعة جدا .

ماذا عن الحمل إذا كانت الأم مصابة أو حاملة للفيروس (ب)؟

أكثر من %90 من الحوامل اللاتي لديهن هذا الفيروس ينقلن العدوى لأطفالهن عند الولادة، ولهذا يجب على النساء الحوامل إجراء اختبار التهاب الكبد (ب) خلال فترة الحمل لمعرفة ما إذا كن مصابات به أم لا، و لا بد من تطعيم جميع الأطفال بعد الولادة مباشرة لحمايتهم من الإصابة بهذا المرض ولإكسابهم مناعة تستمر معهم لمدة طويلة، إن برنامج التطعيم الإجباري ضد هذا الفيروس لجميع المواليد يقيهم شر الإصابة بهذا الفيروس وهو فعال في حدود %95.

_________________
AHMED AHMED ABDOU MOHAMED

EL-SHOROUK ACADEMY

MANAGEMENT & ACCOUNTING

bocabux2008@live.com

econda0007@yahoo.com

WwW.BoCa.BeStGoO.CoM
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://boca.bestgoo.com
boca0007
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 2049
العمر : 29
الدولة : egypt
الوظيفة : academy student
تاريخ التسجيل : 28/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: موسوعـــــه الأمراض المنتشره فى مصر و العالم   الأحد أغسطس 19, 2007 12:44 am

الفشل الكلوى


مرض الفشل الكلوى من الأمراض المزمنة، والتى تسبب غالباً الوفاة للمريض إذا لم يتم التعامل معها بعناية وحذر، واتباع إرشادات المتخصصين من الأطباء..
وتشير آخر إحصائية للجمعية المصرية لمرضى الفشل الكلوى عام 2002 أن هناك 25 ألف مريض فشل كلوى بمصر، يتلقون العلاج بالكامل على نفقة الدولة.

ويشير الأطباء المتخصصون فى علاج الكلى إلى أن 40% من أسباب الفشل الكلوى وراءها مرض السكر وارتفاع ضغط الدم، ومن حسن حظ الكثيرين أن هذين المرضين يسهل علاجهما والوقاية من الفشل الكلوى.

كما تعتبر الالتهابات الكبدية من أسباب الإصابة بالفشل الكلوى، بالإضافة إلى حصوات الكلى وانسداد المسالك البولية والبلهارسيا والتكيسات الخلقية.
كيف يعرف المريض أنه مصاب بالفشل الكلوى ؟

المريض غالباً لا يشكو من أى أعراض حتى تظهر أعراض ارتفاع نسبة البولينا فى الدم، وهذا يعنى أن مرض الفشل الكلوى، مرض يبقى لسنوات بدون أعراض لحين حدوث الفشل الكلوى التام.

وهنا يشكو المريض من قىء مستمر
ضعف فى الشهية، وأنيميا
ضعف عام فى الحالة الصحية
عدم القدرة على بذل أى مجهود
وجود حكة بالجسم وصعوبة فى التنفس.

نلاحظ هنا عدم وجود أعراض بالكلى نفسها ونادراً ما تحدث منها شكوى ويمكن أن يكون التبول عاديا لكن الفشل الكلوى يكون موجوداً، فالبول عند مرضى الفشل الكلوى يميل إلى البياض لا إلى الاصفرار لأنه يكون خالياً من السموم لعدم عمل الكلى.

كيف يمكن الوقاية من حدوث الفشل الكلوى؟

علاج مريض السكر علاجاً دقيقاً للحفاظ على مستوى السكر فى الدم فى حدود الأرقام الطبيعية بصفة منتظمة

أما عن مرضى ارتفاع ضغط الدم فلابد من الالتزام بالعقاقير الطبية والمتابعة السليمة للمحافظة على المعدل الطبيعى لضغط الدم

من الضرورى ألا يتناولوا أى عقاقير بدون استشارة الطبيب، لأن هناك الكثير من الأدوية لها أضرار سامة بالكلى، مثل أدوية الروماتيزم والمسكنات، حيث يؤدى استخدامها لفترة طويلة إلى الفشل الكلوى.

ولابد كذلك من علاج المرضى الذين يعانون من التهابات متكررة مثل صديد الكلى والحصوات علاجاً سليماً، مع الرعاية الطبية الدورية حتى لو لم يكن هناك شكوى من مرض معين.

ولابد أن يشمل الكشف الدورى تحليل البول وتحليل وظائف الكلى، مع الكشف بالموجات فوق البنفسجية على الكليتين.

كيف يمكن عن طريق العلاج الوقاية من الفشل الكلوى؟

يتمثل العلاج الوقائى بعلاج الحالات فى مراحلها الأولى، وهذا يعطى نتائج جيدة جداً، وغالباً تتم السيطرة على المرض بعلاج السبب،
أما فى حالة حدوث فشل كلوى مزمن، يتم العلاج التحفظى
أولاً عن طريق نظام غذائى معين، وبعض الأدوية الضرورية،
وفى المراحل المتقدمة للمرض يتم إجراء جلسات الغسيل الكلوى، أو ما يعرف بالاستصفاء وهو إما دموى أو بريتونى.

عمليات الغسيل الكلوى

الغسيل الدموى

يمر فيه دم المريض على مرشح ويتم تنقيته من جميع السموم ثم يعاد ضخه مرة أخرى للمريض، ويتم ذلك 3 مرات أسبوعياً إلى جانب العلاج الطبى.

الغسيل البريتونى

حدث فيه أيضاً تقدم كبير حيث أصبح من السهل أن يعالج المريض نفسه بنفسه، حيث يتم وضع كيس الغسيل البريتونى فى تجويف البطن بطريقة معينة يتم تعليمها للمريض وهنا يمارس المريض نشاطه اليومى العادى، بعدها يتم تفريغ الكيس المحمل بالسموم بعد أن تتم عملية الاستصفاء فى تجويف البطن، فى الغشاء البريتونى، وتعتبر من الطرق الحديثة فى علاج الفشل الكلوى، وهو يعتبر بديلاً للغسيل الكلوى فى بعض الحالات، حيث يكون الكيس الموضوع داخل تجويف البطن ملامساً لأنسجة الغشاء البريتونى والأوعية الدموية الملاصقة له ويتم سحب السموم من الدم إلى محلول الغسيل البريتونى ثم خروج المحلول المحمل بالسموم من البطن من خلال قسطرة.

بعدها يتم إدخال محلول جديد إلى الكيس لتتم عملية الاستصفاء من جديد ويقوم المريض بهذه العملية داخل منزله وبعد 3 ساعات من وضع المحلول يتم تفريع الكيس.

والمحلول عبارة عن أملاح وجلوكوز ومياه وهى تركيبة لها القدرة على امتصاص السموم من الدم وتتم عملية الغسيل البريتونى 4 مرات أسبوعياً، لكن هذا المحلول مكلف جداً، حيث تصل تكلفته من 3 إلى 4 آلاف جنيه شهرياً، وهذا النوع من العلاج لا تدعمه الدولة بالقدر الكافى على عكس الغسيل الدموى فيتم دعمه بشكل كامل.

وهذه الطريقة ليست الأفضل بالنسبة للمرضى فى مصر لأنها تحتاج إلى نوعية خاصة من المرضى فلابد أن يكون مثقفاً بقدر كبير.

والنظافة الشخصية مهمة جداً للحفاظ على عدم دخول أى ميكروب إلى تجويف البطن عن طريق القسطرة لأنه يسبب الالتهاب البريتونى، حيث يمكن أن تدخل الميكروبات مع المحلول فى حالة عدم الحرص وعدم التعقيم والنظافة.

وتكمن فائدة هذه الطريقة فى أن المريض يمارس حياته بشكل طبيعى لأنه يأخذ العلاج فى منزله، ونسبة النجاح بها متقاربة مع الغسيل الكلوى.
عمليات زرع الكلى

تتم بنجاح كبير فى مصر، والزرع يكون للمريض أقل من 50 سنة، ولابد أن تكون أعضاء جسمه سليمة خاصة الكبد والكلى، ومن المهم ألا يكون قد احتاج إلى نقل دم أثناء فترات الغسيل الدموى لضمان عدم وجود أجسام مضادة.

دواء بديل لنقل الدم

وهناك عقار يسمى "إريسروبوتيين" وهو بديل لعملية نقل الدم لمرضى الفشل الكلوى فالمفروض أن الأنيميا هى ضمن أعراض الفشل الكلوى، وهذا العقار يعمل على تنشيط النخاع العظمى للمريض لإنتاج كرات الدم الحمراء ويحتاجه المريض مرتين فى الأسبوع، لكنه مكلف جداً.. حيث يصل إلى 400 إلى 500 جنيه أسبوعياً.

وفائدة هذا العقار أنه يقى المريض من التعرض لحساسية الدم المنقول إليه أو الفيروسات، ولذلك من المهم عمل تحليل للفيروسات فى بنوك الدم.

_________________
AHMED AHMED ABDOU MOHAMED

EL-SHOROUK ACADEMY

MANAGEMENT & ACCOUNTING

bocabux2008@live.com

econda0007@yahoo.com

WwW.BoCa.BeStGoO.CoM
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://boca.bestgoo.com
boca0007
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 2049
العمر : 29
الدولة : egypt
الوظيفة : academy student
تاريخ التسجيل : 28/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: موسوعـــــه الأمراض المنتشره فى مصر و العالم   الأحد أغسطس 19, 2007 12:45 am

روماتيزم المفاصل
الروماتيد

التعريف:-

روماتيزم المفاصل هو احد الامراض المزمنه التي تصيب المفاصل و المتمثله في التهاب المفاصل و الانسجة المحيطه (المبطنة) لها ، مما يحدث تورم في المفاصل المصابه و ارتفاع حرارتها و الشعور بالألم أحياناً.

الأعراض و العلامات :-

تبدأ علامات و أعراض المرض تتزايد بتزايد الاجهاد البدني و وزن المريض ، مما قد تكثر الشكوى من الألم و تصلب المفاصل في الصباح و قد يستمر التصلب لمده ساعه من الزمن ،
و من اكثر المفاصل المحتمل اصابتها بالروماتيد هي مفاصل الرسغين ، و الركبتين ، و الكوعين ، و الرقبه ، و الكاحلين ، و مفاصل اصابع اليد و القدم ،

و قد تظهر اعراض اخرى مثل :



[right]تورم المفاصل و ارتفاع حرارتها و شحوب لونها .
[*]
الحد من حركه المفاصل نتيجة للالم الناتج عن خشونه المفاصل.
[*]
ارتفاع درجة حرارة الجسم ، و الجفاف احياناً ، و فقدان الشهيه .
[*]
اختلال شكل المفاصل و خصوصاً مفاصل اصابع اليدين و القدمين مع الاحساس بالخذر.
[*]
قد تظهر ندبات تحت الجلد ، مع وجود احمرار في بعض الاماكن من الجلد و التهابها .
[*]
شحوب الوجه ، و الشعور بالدوران عند تغيير الوضعيه من القيام و الجلوس ، بسبب فقر الدم الذي يمكن ان يصيب المريض نتيجة لقله نشاط نخاع العظام الذي يقوم بتصنيع خلايا الدم الحمراء .
[*]
قد يعاني بعض المرضى المصابين بالروماتيد من حرقه العيون و الحكه و التهاباتها .

الأسباب :-

لا يزال السبب الحقيقي لروماتيزم المفاصل مجهولاً ،

و لكن ارجع الكثير من العلماء السبب إلى خلل في الجهاز المناعي ( حيث تبدأ خلايا الجسم المناعيه بمهاجمه بعضها و خلايا الجسم الطبيعيه " مسبباً ما يسمى " أمراض المناعه الذاتية Autoimmune Diseases" " ،

اثبتت البحوث أن النساء اكثر عرضة للاصابه بالروماتيد اكثر من الرجال ، و يترواح العمر الذي ممكن ان يحدث فيه المرض هو من سن 20 حتى 60 ، و كذلك يختلف احتماليه اصابه الاشخاص بالمرض باختلاف السجل الصحي للعائلة و الوراثه و الاصابه بالتهابات اللوزتين في سن الطفوله.

[right]التشخيص:-

يتم تشخيص هذا المرض من خلال الاعراض و العلامات و كذلك التحاليل و الفحوصات الاخرى و تشمل:


[right]الفحص السريري.
[*]
تحاليل الدم ( فحص عامل الروماتيزم و الترسيب و C بروتين النشط ) و كذلك الفحص الشامل لمكونات الدم .
[*]
الاشعه السينية و المقطعيه .
[*]
فحص تحليل سائل المفاصل Synovial Fluid
[*]
تحاليل الدم الخاص بالاجسام المضاده ANA Test




العلاج :-

ذكرت في البدايه أنه مرض مزمن ، أي يستمر العلاج لفتره طويله ، و تختلف اساليب علاج الروماتيد و تتعدد ، فمنها ما هو دوائي ، و علاج طبيعي ، و و منها ما هو جراحي .
باختصار يتم استخدام المجموعات التاليه من الادوية :

مضادات الالتهاب الغير استرويديه "NSAIDs" مثل "ibuprofen "
[*]
مضادت الالتهاب الاسترويديه "Corticosteroids " أي الكورتيزون.
[*]
مضادات الروماتيزم "DMARDs " مثل "Methotrexate ".
[*]
و كذلك : COX-2 inhibitors block مثل "Celecoxib ".
[*]
مضادات المالاريا وجد أنها تفيد في علاج الروماتيزم ، مثل "hydroxychloroquine".
[*]
مضادات التسرطن Tumor necrosis factor (TNF) inhibitors ، مثل "infliximab ".
[*]
مثبطات الجهاز المناعي ، مثل "cyclophosphamide ".

[/right]
[/right]
[/right]

_________________
AHMED AHMED ABDOU MOHAMED

EL-SHOROUK ACADEMY

MANAGEMENT & ACCOUNTING

bocabux2008@live.com

econda0007@yahoo.com

WwW.BoCa.BeStGoO.CoM
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://boca.bestgoo.com
boca0007
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 2049
العمر : 29
الدولة : egypt
الوظيفة : academy student
تاريخ التسجيل : 28/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: موسوعـــــه الأمراض المنتشره فى مصر و العالم   الأحد أغسطس 19, 2007 12:45 am


الالتهاب الكبدي الوبائي (ج) القاتل Hepatitis C



وهو يوصف غالبا بالوباء "الصامت" ، الالتهاب الكبدي الوبائي (ج) يبقى مجهول بشكل نسبي وعادة يتم تشخصيه في مراحله المزمنة عندما يتسبب بمرض كبدي شديد. الالتهاب الكبدي الوبائي (ج) أكثر عدوى وأكثر شيوعا من فيروس إتش آي في
HIV
الفيروس الذي يسبب مرض الإيدز ويمكن أن يكون مميت.فالالتهاب الكبدي الوبائي (ج) يصيب على الأقل 170 مليون إنسان على مستوى العالم إذ بإمكانه أن يكون الوباء العالمي القادم
يتوقّع ارتفاع هذا العدد إلى ثلاثة أضعاف خلال العشرة سنوات القادمة. الحقيقة القاسية هي أننا إلى الآن نعرف فقط القليل جدا عن الالتهاب الكبدي الوبائى ج

ما هو الالتهاب الكبدي الوبائي (ج) ، وماذا ينتج عنه؟


ينتقل بشكل أساسي من خلال الدم أو منتجات الدم المصابة بالفيروس. فهو واحد من عائلة من ستة فيروسات (أ ، ب ، ج ، د ، هـ ، و) أو
(A, B, C, E, D, G)

طبقا لمنظمة الصحة العالمية، 80% من المرضى المصابين يتطورون إلى التهاب الكبد المزمن. ومنهم حوالي 20 بالمائة يصابون بتليف كبدي ،
ومن ثم 5 بالمائة منهم يصابون بسرطان الكبد خلال العشرة سنوات التالية. حاليا ، يعتبر الفشل الكبدي بسبب الالتهاب الكبدي (ج) المزمن السبب الرئيسي لزراعة الكبد في الولايات المتحدة.
تسبب التهاب كبدي والسبب الرئيسي لأغلبية حالات التهاب الكبد الفيروسي. بعد الإصابة بالفيروس يستغرق تطور مرض الكبد الحقيقي حوالي 15 سنة. ربما تمر 30 سنة قبل أن يضعف الكبد بالكامل أو تظهر الندوب أو الخلايا السرطانية. "القاتل الصامت" ، الالتهاب الكبدي الوبائي (ج) ، لا يعطي إشارات سهلة التمييز أو أعراض. المرضى يمكن أن يشعروا ويظهروا بشكل صحي تام، لكنهم مصابون ويصيبون الآخرون

لقد تم التعرف على الفيروسات المسببة للالتهاب الكبدي (أ) و (ب) منذ زمن طويل إلا أن الفيروس المسبب للالتهاب الكبدي (ج) لم يتم التعرف عليه
إلا في عام 1989 م.

كيفية انتقال العدوى بالفيروس ج ؟


يتم انتقال العدوى بهذا الفيروس بالطرق التالية
1- نقل الدم ، منتجات الدم - المواد المخثرة للدم ، إدمان المخدرات عن طريق الحقن، الحقن
2- زراعة الأعضاء (كلية، كبد، قلب) من متبرع مصاب
3- مرضى الفشل الكلوي الذين يقومون بعملية الغسيل الكلوي معرضين لخطر العدوى بفيروس الالتهاب الكبدي ج
4- استخدام إبر أو أدوات جراحية ملوثة أثناء العمليات الجراحية أو العناية بالأسنان
5- الإصابة بالإبر الملوثة عن طريق الخطأ
6- المشاركة في استعمال الأدوات الحادة مثل أمواس الحلاقة أو أدوات الوشم
7- العلاقات الجنسية المتعددة الشركاء. الفيروس لا ينتقل بسهولة بين المتزوجين أو من الأم إلى الطفل ولا ينصح باستخدام الواقي أو العازل الطبي للمتزوجين،ولكن ينصح باستخدامه لذوي العلاقات الجنسية المتعددة
أهم طريقتين لانتقال العدوى هما إدمان المخدرات عن طريق الحقن بسبب استعمال الإبر وتداولها بين المدمنين لحقن المخدرات، ونقل الدم ومنتجاته


عوامل مساعدة تلعب دور مهم في تطور التليف الكبد؟

*العمر الوقت العدوى، المرضى الذين يصابون بالمرض في عمر أكبر يكونون عرضة لتتطور المرض بشكل سريع، بينما التطور يكون أبطأ في المرضى الأصغر
إ**دمان الخمور - كل الدراسات تأكد على أن الكحول عامل مشارك مهم جدا في تطور إلإلتهاب الكبدي المزمن إلى تليف كبدي
***عدوى متزامنة مع إتش آي في HIV الفيروس الذي يسبب مرض الإيدز
****عدوى متزامنة مع فيروس الالتهاب الكبدي ب


ماذا يحدث بعد الإصابة بعدوى الالتهاب الكبدي (ج)؟


معظم المصابين بالفيروس لا تظهر عليهم أعراض في بادئ الأمر ولكن البعض ربما يعاني من أعراض الالتهاب الكبدي الحاد (يرقان أو ظهور الصغار). قد يستطيع الجسم التغلب على الفيروس والقضاء عليه، ونسبة حدوث ذلك تكون بحدود 15%. النسبة الباقية يتطور لديها المرض إلى الحالة المزمنة


ماذا يحدث في الالتهاب الكبدي (ج) المزمن؟


نسبة الحالات التي تتحول من التهاب حاد إلى مزمن تقدر بـ 85% - 70%. وأن نسبة 25% منها تتحول من التهاب مزمن إلى تليف في الكبد



خلال 10 سنوات أو أكثر. الالتهاب المزمن مثل الحاد يكون بلا أعراض ولا يسبب أي ضيق، ماعدا في بعض الحالات التي يكون من أعراضها الإحساس بالتعب وظهور الصفار وبعض الأعراض الأخرى.
عندما يصاب المريض بتليف الكبد تظهر أعراض الفشل الكبدي عند البعض ، وربما لا تظهر أعراض للتليف وربما يكون السبب الوحيد لاكتشافه تضخم الكبد والطحال أو غيره من الأعراض. التليف في الكبد من الممكن أن يعرضه لظهور سرطان الكبد.

تطور الالتهاب الكبدي (ج) بطئ ويحتاج إلى عقود من الزمن، لذلك فأي قرار تنوي اتخاذه بخصوص العلاج ليس مستعجلا ولكن يجب أن لا تهمل العلاج


هل هناك احتمال لنقل العدوى من خلال الممارسات الجنسية؟


الفيروس لا ينتقل بسهولة بين المتزوجين ولا ينصح باستخدام الواقي أو العازل الطبي للمتزوجين، ولكن ينصح باستخدامه لذوي العلاقات الجنسية المتعددة الشركاء.

نسبة الالتهاب الكبدي (ج) أعلى بين المجموعات التي تمارس علاقات جنسية مختلطة أو شاذة مثل محترفي الدعارة أو ممارسي اللواط.



يوجد بضعة عوامل قد تلعب دور في نسبة الإصابة بالالتهاب الكبدي (ج) من خلال الممارسات الجنسية مثل مستوى الفيروس في الدم وطبيعة الممارسة الجنسية من ناحية التعرض للتلوث بالدم (أثناء الدورة الشهرية أو وجود تقرحات في الجهاز التناسلي) أو تزامن عدوى مع إتش آي في (الفيروس الذي يسبب مرض الإيدز) أو أمراض جنسية أخرى أو الاتصال جنسيا عن طريق الشرج اللواط)


هل هناك احتمال لنقل العدوى إلى أفراد العائلة؟


فيروس الالتهاب الكبدي (ج) لا يتم نقله عن طريق الطعام أو الماء أو البراز ولذلك فهو غير معد بصورة كبيرة بين أفراد الأسرة.
نسبة انتقال العدوى تزداد قليلا إذا تمت المشاركة في استعمال الأدوات الحادة مثل أمواس الحلاقة أو فرش الأسنان.

لا يجب القلق من احتمال نقل العدوى عن طريق الطعام والشراب عن طريق الشخص الذي يقوم بتجهيزها

هل هناك إحتمال لنقل العدوى من الأم وليدها؟


لا يمنع الحمل بالنسبة للنساء المصابات بفيروس الالتهاب الكبدي (ج). ولا يوصى بإجراء فحص لفيروس الالتهاب الكبدي (ج) للنساء الحوامل. فنسبة الانتقال العمودي (من الأم إلى الطّفل) أقل من ستة بالمائة ولا يوجد أي طريقة لمنع ذلك. ومع ذلك فالأطفال المصابين بهذا الفيروس منذ الولادة
لا يتعرضوا لمشاكل صحية في سنوات العمر الأولى. يلزم إجراء مزيد من الدراسات لمعرفة تأثير الفيروس عليهم مع تقدمهم في العمر
يبدو أن خطر الانتقال أكبر في النساء ذوات المستويات العالية من الفيروس في الدم أو مع وجود عدوى متزامنه
ة مع إتش آي في HIV



طريقة الولادة (قيصرية أو طبيعية) لا يبدو أنها تؤثر على نسبة انتقال فيروس الالتهاب الكبدي (ج) من الأم إلى الطفل. كما لا يوجد ارتباط بين الإرضاع عن طريق الثدي والعدوى من الأم إلى الطفل.

ولكن ينصح بوقف الإرضاع عن طريق الثدي إذا تعرضت حلمات الثدي للتشقق أو إذا أصيب الثدي بعدوى جرثومية إلى أن يتم حل المشكلة


ما هي أعراض الالتهاب الكبدي؟


يأتي المريض أحياناً بأعراض تشير إلى وجود تليف بالكبد مثل الصفار الذي يصاحب الاستسقاء ، أو تضخم الكبد والطحال أو نزيف الدوالي أو أي أعراض شائعة مثل التعب
الأعراض عادة غير شائعة وإذا وجدت فإن هذا ربما يدل على وجود حالة مرضية حادة أو حالة مزمنة متقدمة
يكتشف بعض الأشخاص وجود المرض لديهم بالمصادفة عند إجراء اختبار دم والذي يظهر وجود ارتفاع في بعض أنزيمات الكبد والمعروفة باسم
ALT
و
AST
والفحوصات الخاصة بفيروس ج


ماذا إذا كنت لا تشعر بالمرض؟


العديد من الأشخاصِ المصابين بالالتهاب الكبدي (ج) المزمن لا يوجد لديهم أعراض ، لكن يجب مراجعة الطبيب

لتلقي العلاج. بعض الأشخاصِ يشكون فقط من تعب شديد


كيف يتم تشخيص الالتهاب الكبدي (ج)؟


عند احتمال إصابة شخص بالالتهاب الكبدي عن طريق وجود أعراض أو ارتفاع في أنزيمات الكبد فإن الالتهاب الكبدي (ج) يمكن التعرف عليه بواسطة اختبارات الدم والتي تكشف وجود أجسام مضادة للفيروس ج
ANTI-HCV
إذا كان فحص الدم بواسطة اختبار إليزا
ELISA

ALT

من المعروف أن حوالي %5 من المرضى المصابين بالالتهاب الكبدي (ج) لا يكونون أجساماً مضادة للفيروس (ج) ولكن تكون نتيجة اختبار الدم
HCV-RNA
إيجابية
إذا كان الفحص السريري واختبارات الدم طبيعية فيجب أن يتكرر الاختبار لأن الالتهاب الكبدي (ج) يتميز بأن أنزيمات الكبد فيه ترتفع وتنخفض وأن الأنزيم الكبدي
ALT
من الممكن أن يبقى طبيعياً لمدة طويلة ، ولذا فإن الشخص الذي يكون إيجابياً لاختبار
ANTI-HCV

أما إذا كانت الأجسام المناعية المضادة للفيروس (ج) موجودة في الدم
ANTI-HCV

HCV-RNA

مرتفعاً يعد حاملاً للفيروس إذا كانت أنزيمات الكبد طبيعية فهذا يمكن ترجمته على أنه دليل لوجود عدوى سابقة بالفيروس (ج) ، ونظراً لأن الاختبار التأكيدي للفيروس إيجابي ، فيجب أن يتم تحويل هؤلاء الأشخاص إلى طبيب متخصص بأمراض الكبد لإجراء مزيد منإيجابياً ، فهذا يعني أن الشخص قد تعرض للفيروس وأن مرض الكبد ربما قد سببه الفيروس (ج). ولكن أحياناً يكون الاختبار إيجابياً بالخطاء ، ولذا يجب أن نتأكد من النتيجة. عادة تكون هناك عدة أسابيع تأخير بين الإصابة الأولية بالفيروس وبين ارتفاع نسبة الأجسام المضادة في الدم. لذا فقد يكون الاختبار سلبياً في المراحل الأولى للعدوى بالفيروس ويجب أن يعاد الاختبار مرة أخرى بعد عدة شهور إذا كان مستوى أنزيم الكبد
الفحوصات وأخذ عينة من الكبد نظراً لأن نسبة كبيرة منهم مصابون بالتهاب كبدي مزمن



هل من الممكن تجنب الالتهاب الكبدي (ج)؟


لسوء الحظ لا يوجد حتى الآن تطعيم أو علاج وقائي ضد الالتهاب الكبدي (ج) ولكن توجد بعض الإرشادات التي يمكن اتباعها للحد من الإصابة به
استعمال الأدوات والآلات الطبية ذات الاستعمال الواحد لمرة واحدة فقط مثل الإبر
تعقيم الآلات الطبية بالحرارة أوتوكلاف - الحرارة الجافة
التعامل مع الأجهزة والنفايات الطبية بحرص
تجنب الاستعمال المشترك للأدوات الحادة مثل - أمواس الحلاقة والإبر وفرش الأسنان ومقصات الأظافر
تجنب المخدرات
المرضى المصابون بالالتهاب الكبدي (ج) يجب أن لا يتبرعوا بالدم لأن الالتهاب الكبدي (ج) ينتقل عن طريق الدم ومنتجاته
هناك شبه إجماع في الوقت الحالي على أن الأشخاص المصابين بالفيروس (ج) يجب ألا يقلقوا من انتقال العدوى إلى ذويهم في البيت ، أو إلى الذين يعملون أو يتعاملون معهم إذا اتبعوا التعليمات السابقة. لأن الفيروس (ج) لا ينتقل عن طريق الأكل والشرب ، لذا فإن الأشخاص المصابين بالفيروس (ج) يمكن أن يشاركوا في إعداد الطعام للآخرين
الشخص المصاب بالالتهاب الكبدي (ج) معرض أيضا للإصابة بالالتهاب الكبدي (أ) و (ب). ويلزم استشارة طبيب

بخصوص إمكانية التطعيم ضد الالتهاب الكبدي (أ) أو ب)


هل يوجد علاج للالتهاب الكبدي (ج)؟


إلى أواخر السعينيات تم استخدام دواء إنترفيرون ألفا
Alfa Interferon

ribavirin
عن طريق الفم لعلاج الالتهاب الكبدي المزمن (ج) لمدة 6 أو 12 شهرا وكانت نتائجه غير مشجعة وبالذات في العالم العربي
ولكن الآن وبعد أن تم تطوير دواء الإنترفيرون بشكل مختلف أدى إلى زيادة فاعليته بشكل كبير فإن الأطباء ينصحون باستخدام الإنترفيون المطور والمسمى بيج-إنترفيرون
peginterferon alfa

نتيجة لهذا التطور يتوفر الآن مستحضرين
بيج-انترفيرون الفا 2 ب
peginterferon alfa-2b
بيج-انترفيرون ألفا 2 أ
peginterferon alfa-2a
وبناء على نوع الفيروس فإنهما يستخدمان إما لوحدهما أو مع دواء ريبافيرين
ribavirin
عن طريق الفم لمدة 6 أو 12 شهرا
ملاحظة
دواء ريبافيرين
ribavirin
ويعطى مرة واحدة أسبوعيا بدلا من 3 مرات . والنتائج تعتبر فعلا مشجعة جدا إذ أصبح بإمكان الأطباء الآن القول بأنه يتوفر علاج للالتهاب الكبدي الوبائي ج ضار بالجنين ويسبب تشوهات، لذلك يمنع الحمل أثناء تعاطيه سواء من قبل الأم أو الأب. ويجب اتخاذ جميع الاحتياطات لمنع حدوث الحمل عن طريق استخدام وسائل منع الحملعن طريق الحقن 3 مرات أسبوعيا مع دواء ريبافيرين

_________________
AHMED AHMED ABDOU MOHAMED

EL-SHOROUK ACADEMY

MANAGEMENT & ACCOUNTING

bocabux2008@live.com

econda0007@yahoo.com

WwW.BoCa.BeStGoO.CoM
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://boca.bestgoo.com
boca0007
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 2049
العمر : 29
الدولة : egypt
الوظيفة : academy student
تاريخ التسجيل : 28/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: موسوعـــــه الأمراض المنتشره فى مصر و العالم   الأحد أغسطس 19, 2007 12:46 am

القرحة الهضمية - قرحة المعدة والأمعاء

نقصد بالقرحة المعدية والمعوية حدوث تآكل موضعي في الغشاء المخاطي لجدار المعدة أو الأمعاء وقد تكون القرحة في المعدة فقط أو في الجزء الأول من الأمعاء والمسمى بالاثنى عشر أو في الاثنين معاً ونادراً ما تكون في أجزاء الجهاز الهضمي الأخرى كأسفل المريء مثلا


ما هو سبب حدوث القرحة ؟

أن المولى عز وجل وضع آلية للمعدة والأمعاء الدقيق لحماية جدران هذين العضوين من تأثير العصارة المعدية الهاضمة وتتخلص هذه الآلية في الأتي يبطن المعدة من الداخل غشاء مخاطي

ولا تحصل القرحة إلا إذا وجد خلل في آليات الحماية أو زيادة مفرطة في إفراز الحمض والإنزيمات الهاضمة

لذلك نستطيع أن نلخص أسباب حدوث القرحة في الأتي

الإصابة بجرثومة الهيليكو باكتر والتي تضعف الغشاء المخاطي للمعدة والأمعاء الدقيقة
الاستخدام المفرط للأدوية التي تسبب تأكل في غشاء المعدة المخاطي كالاسبرين والبروفين والفولترين وهي أدوية مسكنات الألم والروماتزم
وجود خلل وظيفي في تفريغ الطعام أو تكوين السائل المخاطي
تعاطي الكحول
الإصابة ببعض الأمراض
العوامل المساعدة علي حدوث القرحة
الإصابة بجرثومة الهيليكوباكتر
التدخين
وجود تاريخ عائلي بمرض القرحة
السن المتأخر- 50 سنه وما فوق

أعراض القرحة

ألم حارق حاد في أعلي البطن يستمر لأيام أو أسابيع
يقل حدوثه عند تناول الشخص للطعام أو مضادات الحموضة
ثم يظهر ثانية عندما يكون الإنسان جائعاً وقد يوقظ الألم الشخص من النوم "ملاحظة :

هذه هي الأعراض المثالية لقرحة الجزء الأول من الأمعاء * الدقيق وهي أكثر أنواع قرحات الجهاز الهضمي انتشارا إلا أن الألم قد يزداد بتناول الأكل وليس العكس كما هو عليه في قرحة المعدة

بعض الحالات ونتيجة لحصول نزيف دموي بسيط من القرحة قد يكون هناك نزول دم عبر الفم أو مع البراز حيث يكون لون البراز في هذه الحالة أسود مثل الفحم .

"ملاحظة :- سواد البراز يكون أيضا موجود في حالة تناول الشخص لدواء الحديد

مضاعفات القرحة

أولاً : المضاعفات المزمنة : وتتلخص في النزيف الدموي البسيط الذي قد لا يشعر به المريض ويؤدي إلي فقر الدم المزمن
تؤدي القرحة عند بعض الناس إلى فقدان الوزن وحدوث اختلالات في وظيفة الجهاز الهضمي
قد تتحول القرحة وخاصة قرحة المعدة إلي سرطان المعدة وخاصة عند كبار السن

ثانيا المضاعفات الحادة و تتمثل في الآتي
حدوث نزيف حاد يؤدي إلي القيء الدموي أي طرش الدم
تأكل كامل في جدران المعدة أو الأمعاء الدقيقة وحدوث نزيف وفتحه في جدران المعدة أو الأمعاء

_________________
AHMED AHMED ABDOU MOHAMED

EL-SHOROUK ACADEMY

MANAGEMENT & ACCOUNTING

bocabux2008@live.com

econda0007@yahoo.com

WwW.BoCa.BeStGoO.CoM
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://boca.bestgoo.com
boca0007
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 2049
العمر : 29
الدولة : egypt
الوظيفة : academy student
تاريخ التسجيل : 28/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: موسوعـــــه الأمراض المنتشره فى مصر و العالم   الأحد أغسطس 19, 2007 12:46 am

التهاب الزائدة الدودية


المصران الأعور ( الزائدة الدودية) عبارة عن قطعة صغيرة في نهاية الأمعاء، اسطوانية الشكل، مسدودة النهاية، تقع في بداية الأمعاء الغليظة وليس لها أية فائدة. إذا حدث وأن التهب المصران الأعور مثلما يحدث لأي جزء من الجسم يجب حينئذ علاجه. وبما أن المصران الأعور ليس له فائدة، ولمنع التهابه مرة أخرى يجب استئصاله بعملية جراحية. فالتهاب المصران الأعور له مضاعفات خطيرة قد ينفجر وقد يسبب الوفاة في الحالات الشديدة

أسباب التهاب الزائدة الدودية

الأسباب غير معروفة وعادة ما يكون بالبكتريا الموجودة في السبيل المعوي و انسداد الزائدة الودية قد يحدث بمحتويات السبيل المعوي المتحركة أو تقلص في الأنسجة يؤدي إلى تضيق في مدخل الجيب.و عندما يتفاقم الانسداد بتكاثر بكتيري تصبح الزائدة منتفخة و ملتهبة و مليئة بالصديد
الأعراض و الدلائل

1- ألم يبدأ حول السرة ثم يتحرك باتجاه الربع البطني السفلي الأيمن حيث يصبح الألم متواصل و محدد. و يسوء بالحركة,
2- التنفس العميق, الكحة, العطس, المشي أو لمس مكان الألم
3- الغثيان و التقيؤ
4- حمى منخفضة تبدأ عقب ظهور الأعراض السابقة
5- عادة إمساك وعدم القدرة على إخراج الغازات
6- ألم عند الضغط في الربع البطني السفلي الأيمن خاصة عند نهاية ثلث المسافة بين السرة و عظمة الحوض

7- انتفاخ البطن وهي علامة متأخرة

هل يمكن الوقاية ؟

لا يوجد إجراءات وقائية معينة


هل يمكن علاج الزائدة الودية ؟


عادة قابل للعلاج بالجراحة ولكن إذا لم يعالج بتاتاً فإن انفجار الزائدة الدودية قاتل


هل يوجد إجراءات عامة يجب اتخاذها ؟


الفحوصات التشخيصية قد تشمل
فحص الدم المخبري و الذي يوضح ارتفاع في تعداد الكريات البيضاء

تحليل البول لاستبعاد وجود التهاب في الجهاز البولي و الذي يشابه في أعراضه أعراض التهاب الزائدة الدودية
إذا كان التشخيص غير يقيني

ينصح بأخذ درجات الحرارة كل ساعتين و تدوينها
الجراحة لإزالة الزائدة الدودية و لأن التهاب الزائدة الدودية صعب التشخيص فإن الجراحة يتم تأجيلها حتى تتطور الأعراض إلى درجة تسمح بتأكيد التشخيص
إذا تكون الصديد فالجراحة قد تؤخر حتى يتم سحب الصديد وإعطاء فرصة للشفاء


هل يوجد علاجات دوائية ؟


لا ينصح بأخذ أي مسهلات, حقن شرجية أو مسكنات للألم. المسهلات قد تسبب انفجار الزائدة الدودية كما أن المسكنات و خافضات الحرارة تصعب من عملية التشخيص
مسكنات الألم تعطى بعد إجراء العملية
مضادات حيوية إذا وجد تلوث جرثومي

بماذا ينصح قبل وبعد العلاج ؟


الراحة على السرير أو الكرسي حتى إجراء العملية
مزاولة النشاطات الاعتيادية تدريجياً بعد العملية
لا ينصح بأكل أو شرب أي شيء قبل التشخيص لأن التخدير في الجراحة أكثر أماناً إذا كانت المعدة خالية. في حالة العطش الشديد ينصح بغسل الفم بالماء
وجبات سائلة تعقب العملية لفترة قصيرة

هل توجد مضاعفات إذا لم يتم التدخل جراحيا ؟

انفجار الزائدة الدودية و تكون الصديد والتهاب الغشاء البروتوني وهذا أكثر شيوعاً بين كبار السن
عدم التشخيص السليم بسبب القليل من الحالات المصحوبة بأعراض شاذة وخاصة في الصغار جداًً أو الكبار جدا
تكون الصديد


ملاحظات

نجح علماء طب في تطوير فحص جديد لالتهاب الزائدة الدودية، قد ينقذ مئات المرضى من العمليات الجراحية غير الضرورية، من خلال الكشف عن وجود مادة في البول، تحدد ما اذا كان مغص البطن الشديد متسبب فعلا عن الزائدة الملتهبة أم لا.

وأوضح الأطباء أنه في حال وجود هذه المادة، يهرع الجراحون لاستئصال العضو. أما في حال عدم وجودها، فإن ذلك يدل على أن سببا آخرا وراء الألم،
مشيرين إلى أن تقنيات التشخيص الحالية بعيدة كل البعد عن الكمال، لأن الكثير من الأمراض قد تسبب نفس أعراض التهاب الزائدة، إلا أنه في 30 في المائة من الحالات، يضطر الجراحون لفتح بطن المريض ليجدوا أن الزائدة لا تزال سليمة ومعافاة!.
وأوضح الأطباء أن الزائدة هي امتداد صغير يشبه الدودة، ملتصق بالأمعاء الغليظة، ووظيفتها لم تتضح حتى الآن،

التهابها قد يسبب

نوبات شديدة من ألم البطن،
وقد يسوء هذا الألم ويشتد بعد عدة ساعات،

فترتفع درجة حرارة المريض،
ويشعر بالتعب والغثيان.


وتشمل الفحوصات الروتينية لمثل هذه الحالة،


عينة من الدم أو البول،
وقياس مستويات كريات الدم البيضا، التي يزداد عددها كدليل على وجود التهاب أو انتان،
إضافة إلى فحص بطن المريض بالضغط عليه، لتحديد مصدر الألم،

وبالتالي إخضاع المريض لعملية جراحية بالقطع في أسفل البطن، بمقدار انشين، واستئصال الزائدة تحت تخدير عام،
ويحتاج المريض للإقامة في المستشفى لحوالي ثلاث أيام بعد العملية.


أما الفحص الجديد فيكشف عن وجود مادة كيميائية معينة يطلقها الجسم،



عند وجود التهاب في الزائدة الدودية، ويمكن تحديدها في بول المريض خلال ساعات من بدء الأعراض،


في فحص يستغرق 15 دقيقة فقط.



وأوضح الباحثون أن هذا الفحص الذي أطلق عليه اسم "آبي تيست"، ويتوقع أن يتوافر في بريطانيا قريبا،


مصمم ليستخدم كمرجع لفحوصات الدم، وهو سهل الاستخدام، وقليل التكلفة، ودقته عالية تتراوح بين 80 إلى 90 في المائة. وإذا كانت نتيجة هذا الفحص سلبية، وعدد خلايا الدم البيضاء طبيعية، ينصح بإبقاء المريض تحت الملاحظة مدة أربعه وعشرين ساعة، وإعادة إجراء الفحص له بعد عدة ساعات

_________________
AHMED AHMED ABDOU MOHAMED

EL-SHOROUK ACADEMY

MANAGEMENT & ACCOUNTING

bocabux2008@live.com

econda0007@yahoo.com

WwW.BoCa.BeStGoO.CoM
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://boca.bestgoo.com
boca0007
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 2049
العمر : 29
الدولة : egypt
الوظيفة : academy student
تاريخ التسجيل : 28/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: موسوعـــــه الأمراض المنتشره فى مصر و العالم   الأحد أغسطس 19, 2007 12:46 am


* سرطان عنق الرحم:


- إن سرطان عنق الرحم يحدث عندما تبدأ خلايا عنق الرحم في التغيير من طبيعتها ووظيفتها نتيجة تدمير هذه الخلايا

وهذه الحالة تؤدي إلي تعثر نمو هذه الخلايا بصورة طبيعية وتؤدي إلي حدوث السرطان الذى يمتد تأثيره إلي الأنسجة المجاورة.

* ومن أهم العوامل التي تؤدي إلي كثرة نمو الخلايا في عنق الرحم هي:

- الإصابة ببعض الفيروسات.
- التدخين.
- تعدد االعلاقات الجنسية غير الشرعية.
- استعمال حبوب منع الحمل لفترة طويلة.
- الإصابة بفيروس الالتهاب الكبدي الوبائي (سي).

وعندما تبدأ هذه التغيرات السرطانية فى الحدوث تكون محدودة في الطبقة الخارجية من عنق الرحم لمدة تتراوح من 2 - 10 سنوات قبل أن تبدأ في مهاجمة الطبقة العميقة من منه وبعد ذلك تبدأ فى مهاجمة الأنسجة والأعضاء المجاورة للرحم والمثانة والمستقيم.


* الأعراض:

- إفرازات مهبلية قد تكون ليس لها لون أو مصحوبة بدماء وغير مصحوبة بهرش.
- نزيف دموي بعد الاتصال الجنسي.
- نزيف.
ولكن هذه الأعراض لا تدل علي وجود سرطان عنق الرحم في حد ذاتها بل قد تكون أعراض لأمراض وإضطرابات أخرى.


* التشخيص:

عندما يلاحظ طبيبك عند الفحص وجود منطقة غير طبيعية بعنق الرحم يجب أن يقوم بأخذ عينة منه وفحصها معملياً للتأكد من وجود خلايا سرطانية من عدمه.
* الوقاية:
إن الوقاية والتشخيص المبكران لمثل هذه الحالة مهم جداً حيث أن علاج هذه الأورام مبكراً يعطي نسبة شفاء 99%.

* وللوقاية من هذا المرض يجب أن تتبعي الآتي:

- القيام بعمل فحص مهبلي دوري لتشخيص أية تغيرات في عنق الرحم مبكراً.
- عدم ممارسة الاتصال الجنسي غير الشرعي لتجنب الإصابة بالفيروسات التي تدمر خلايا عنق الرحم.
- التوقف عن التدخين.
- الإقلال من استعمال حبوب منع الحمل لفترة طويلة واستعمال الواقي الذكري أثناء الممارسة الجنسية.


* العلاج:

يعتمد علي درجة حدوث السرطان من حيث المكان والحجم وهل هو منتشر في الأعضاء المجاورة أم محدد في عنق الرحم فقط ويكون العلاج إما جراحياً أو باستعمال العلاج الإشعاعي أو كليهما مع

_________________
AHMED AHMED ABDOU MOHAMED

EL-SHOROUK ACADEMY

MANAGEMENT & ACCOUNTING

bocabux2008@live.com

econda0007@yahoo.com

WwW.BoCa.BeStGoO.CoM
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://boca.bestgoo.com
العيون الساهرة
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد الرسائل : 90
العمر : 28
الدولة : مصر
تاريخ التسجيل : 17/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: موسوعـــــه الأمراض المنتشره فى مصر و العالم   الخميس أكتوبر 18, 2007 12:17 am

مشكور اخى الغالى

والله يعفى جميع المصريين

ويشفى جميع المرضى


اختك

العيون الساهرة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ahmed hamdy
عضو جامد أخر حاجة
عضو جامد أخر حاجة
avatar

عدد الرسائل : 662
العمر : 33
الدولة : مصر
الوظيفة : محاسب
تاريخ التسجيل : 12/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: موسوعـــــه الأمراض المنتشره فى مصر و العالم   الإثنين ديسمبر 17, 2007 1:37 pm

ربنا يشفى كل مريض يارب
وربنا يكفينا شر المرض
يارب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
موسوعـــــه الأمراض المنتشره فى مصر و العالم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
*_*((منتدى شبكة بوكا الفنية))*_* :: القسم العام :: القسم الطبى-
انتقل الى: